آخر الأخبار
recent

طاقم أبولو 1 قد احترق داخل قمرة القيادة لأنها تفتح فقط من الداخل: تقرير

يمثل تاريخ 27 يناير 1967، مأساة رواد الفضاء الأمريكان في أول رحلة لطاقم أبولو ،حيث احترقوا جميعا وهم على قيد الحياة داخل وحدة الإطلاق المحضرة بالأكسجين، والسبب الذي كان وراء عدم نجاتهم هو أن بابها يمكن فتحه فقط من الداخل، في حين أن ارتفاع ضغط المقصورة جعل من المستحيل القيام بذلك


أجبر هذا الحادث إعادة تصميم كامل للبعثات المستقبلية، وصممت المركبات مع وجود خليط من النيتروجين والأوكسجين، أما الباب فتمت اعادة تصميمه، بحيث يمكن فتحه من الخارج في غضون 90 ثانية

المصدر: وكالة ناسا
إذا أعجبك الموضوع نرجو منك مساعدتنا على الإستمرار من خلال نشرك لهذا الموضوع مع أصدقائك على مواقع التواصل الإجتماعي ولك منا كل الإحترام والتقدير

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.