آخر الأخبار
recent

اليابان تعتقل صبي عمره 14 عاما بتهمة تطوير برنامج رانسوم وير

اعتقلت السلطات اليابانية صبيا يبلغ من العمر 14 عاما فى اوساكا، وهى محافظة ومدينة ساحلية كبيرة
Ransomware بتهمة أنه قام بانشاء وتوزيع برنامج الفدية الخبيث، المعروف ببرنامج رانسوم وير

حيث يعتبر هذا أول اعتقال من هذا القبيل في اليابان الذي ينطوي على جريمة تتعلق ببرنامج رانسوم وير

رانسوموير (أو برنامج الفدية) هو نوعٌ من البرمجيات الخبيثة التي تقوم بتشفير الملفات على جهاز الضحية، ويجعلها غير قابلة للوصول حتى يدفع الضحية الفدية، وعادة ما تكون بيتكوين، مقابل أن يحصل الضحية على مفاتيح فك التشفير للملفات المشفرة على جهازه

فيروسات الفدية لم تظهر إلا قبل بضع سنوات، لكنها حالياً أصبحت تُشكل تهديداً حقيقياً لأكبر الشركات الإلكترونية والمُستخدمين في جميع أنحاء العالم

في الشهر الماضي فقط، عاث هجوم واناكراي رانسوموير (وهو نوع من برامج الفدية) فساداً في العالم،حيث ضرب أكثر من 300 ألف جهاز إلكتروني في غضون 72 ساعة فقط

جاء الإعتقال الأخير بعد أن قام المراهق، وهو طالب فى السنة الثالثة ثانوي، بانشاء فيروس رانسوموير وحمّل شفرة المصدر من الانترنت، وفقا لوسائل الإعلام اليابانية

وقد اعترف الطالب بالتهم، حيث قال أنه قام بتحميل شفرة المصدر المجانية لبرنامج التشفير لتطوير عدوى رانسومويرالخاصة به، ومن ثم رفعها إلى مواقع أجنبية، وحتى أنه قام بتعليم من يرغب كيفية تحميل واستخدام البرنامج مقابل تحقيق مكاسب مالية
ووفقا للشرطة اليابانية، فإن برنامج رانسومير الذي طوره هذا المراهق ،بمجرد تنزيله يصيب أجهزة كمبيوتر الضحايا، ويجعلهم مُطالبين بالدفع بالعملة الرقمية. وقد تم تحميل هذا البرنامج الضار أكثر من 100 مرة
السلطات لم تكشف عن هوية المراهق، ولكن أبلغت أن الطالب استغرق للتو حوالي 3 أيام لإنشاء برنامج رانسوموير باستخدام جهاز كمبيوتره الشخصي
إقرأ أيضاً: هاكر في سن الـ16 يجمع 500 ألف دولار عن طريق بيع أداة الدوس
يتم التشغيل بواسطة Blogger.