آخر الأخبار
recent

إيلون ماسك يخطط لإطلاق 4425 قمر صناعي لتوفير الإنترنت العالمية من خلال الفضاء

تتسابق كُبرى الشركات التقنية، كجوجل، مايكروسوفت، أبل وفيس بوك ، لجلب الإتصال بالإنترنت إلى أجزاء غير مترابطة من العالم من خلال الأجهزة اللاسلكية، الطائرات بدون طيار، البالونات التي تُحلِّق على ارتفاعات عالية، وكذلك باستخدام حُزم أشعة الليزر

ولكن، مؤسس الشركة الفضائية التكنلوجية (سبيس إكس) إيلون ماسك، لديه خطط كبيرة لجلب خدمة الإنترنت منخفضة التكلفة في جميع أنحاء العالم، وتبدأ القصة ويبدأ كل شيء في الفضاء

إيلون ماسك باختصار


هو مُهندسٌ ومُخترع أمريكي، ارتبط اسم ماسك بالعديد من العلامات التجارية ، حيث قام بتأسيس الكثير من الشركات التقنية الضخمة حول العالم، على غرار: شركة التداول العالمية باي بال، شركة تصنيع السيارات الذكية تيسلا موتورز وشركة سبيس إكس الفضائية التي يشغل فيها منصب المدير التنفيذي

تقدمت الشركة الفضائية التكنلوجية (سبيس إكس) بطلبٍ خاص إلى الحكومة الأمريكية للحصول على إذن إطلاق ما مجموعه 4425 قمر صناعي في المدار، حيث تكون مهمة هذه الأقمار الصناعية بث الانترنت عالية السرعة
(FCC) إلى العالم، وفقا لطلبٍ مودع حديثا لدى لجنة الاتصالات الفيدرالية

أعلن ماسك في البداية في يناير/كانون الثاني عام 2015، كجزء من خطته لتمويل مدينة على كوكب المريخ ، أن المشروع سيكلف ما لا يقل عن 10 مليار دولار أمريكي، على الرغم من أن أحدث الوثائق لم تشر إلى أي تقدير للتكلفة أو خطة التمويل

كشفت شركة سبيس إكس التي يقع مقرها في كاليفورنيا أيضا في وثائق التفاصيل الفنية للشبكة المقترحة للأقمار الصناعية، أنها تريد إطلاق خدمة توفير الانترنت، لتقديم برودباند عالية السرعة وكذلك خدمات الإتصالات العالمية

سبيس إكس أطلقت في البداية 800 من الأقمار الصناعية


شبكة سبيس إكس المقترحة، ستبدأ بإطلاق أولي لـ800 قمر صناعي لتوسيع الوصول إلى الإنترنت في الولايات المتحدة، بما في ذلك بورتوريكو وجزر فيرجن الأمريكية، على الرغم من أنه لم يتضح بعد متى ستطلق هذه الأقمار الصناعية

سوف يتم إطلاق الأقمار الصناعية في مدارات على ارتفاعات تتراوح بين 1150 كم إلى 1275 كم فوق الأرض، بحيث أن كل قمر صناعي في تلك الأبراج يزن حوالي 386 كجم

إذا تمكنت الشركة من اطلاق هذه الأقمار بنجاح، فإنها سوف تساهم في زيادة عدد الأقمار الصناعية المنتشرة حول مدار الأرض بحوالي 300٪، كما أنها ستعمل على توفير شبكة الإنترنت الفضائية في جميع أنحاء العالم، التي من شأنها أن توفر سرعات إنترنت تصل إلى 1 جيجابايت في الثانية في أحسن تقدير

يتم التشغيل بواسطة Blogger.