آخر الأخبار
recent

كيف تحوّل أي موقع ويب إلى ملف بصيغة 'PDF'

'PDF' إلى ملفات بصيغة 'Doc' لقد تعرفنا في مواضيع سابقة على كيفية تحويل ملفات بصيغة
: وموضوعنا اليوم هو التعرّف على
: 'PDF' إلى ملف محمول بصيغة 'HTML' ثلاثة طرق لتحويل موقع ويب بصيغة


لقرائة محتواه وأنت غير متصل بالانترنت؟ 'PDF' هل تريد تحويل موقع أعجبك على الانترنت إلى ملف

: من السهل جدا عمل ذالك فقط تابع هذه الخطوات

'PDF' إلى ملف بصيغة 'HTML' هناك 3 طرق لتحويل موقع على شبكة الانترنت بصيغة
المواقع التي أنا بصدد التحدث عنها ذات شعبية واسعة جدا بين مستخدمي الانترنت
مفيدة جدا في قراءة مختلف الكتب ويسهل التعامل معها، كما أنها لا تأخذ أحجام أكبر PDFكما تعلم ملفات  ال
وتوفر محتوى عالي الجودة للنص، من خلال الصور والميلتميديا ومختلف الوصلات الخارجية،  وغيرها من الاشياء
PDFالتي تمكنك من إدارة ملف ال
في الفائدة لكن الفرق كما تعلم هو أنك تستطيع قراءة PDFيعادل أيضا ملف ال HTMLومن جهة المقارنة فإن ملف ال
إلا وأنت متصل بالانترنت HTMLمحتوى هذا الأخير وأنت غير متصل بالأنترنت، بينما لا يمكنك قراءة محتوى ملف ال
كما يمكنك الوصول إليه من أي مكان طالما أنت متّصل بالشبكة
ثلاثة مواقع يمكنها أن تساعدك كثيرا في أعمالك اليومية وحياتك المعلوماتية. هذه المواقع لها القدرة على تحويل
'PDF' أو مواقع الويب إلى ملفات ذات محتوى بصيغة 'HTML' محتوى الملفات ذات الصيغة

 هذا الموقع هو آداة أونلاين تستطيع من خلالها استخراج محتوى موقع ما على الشبكة العالمية، لتحويله إلى ملف
.'PDF' بصيغة
.لاكن مع الأسف فالحد الأقصى المسموح به لتحويل الصفحات لا يتجاوز 16 صفحة فقط
'PDF' بعد الدخول في هذا الموقع على الرابط أعلاه، أدخل رابط الموقع الذي تود تحويل محتواه إلى صيغة
'Convert to PDF' ثم إضغط على

هذا الموقع شبيه جدا بالموقع السابق، بعد الدخول في هذا الموقع على الرابط أعلاه أدخل رابط الموقع المراد تحويل
'Convert to PDF' محتواه ثم اضغط على
PDF إلى ملفات 'Doc' وفيه العديد من الخدمات الأخرى كتحويل الملفات ذات الصيغة
..إلى صور PDFوكذلك تحويل ملفات

PDFCrowd-3

PDF الموقع الأخير يوفر آداة فريدة لتحويل المواقع إلى ملفات
.هو موقع أسرع بكثير في عملية التحويل من الموقعان السابقان PDFCrowd

.فالعملية أسهل بكثير من شرب فنجان قهوة .'PDF' إلى ملفات 'HTML' هذا كل شيء بالنسبة لتحويل ملفات
يتم التشغيل بواسطة Blogger.