آخر الأخبار
recent

حذاااااااااري..ظهور أسلوب جديد لقرصنة المعلومات الشخصية على الفيس بوك

تم اكتشاف أسلوب جديد لسرقة المعلومات الشخصية على الفيس بوك
بحيث يستطيع الهاكر سرقة المعلومات الشخصية للضحية كالصور، قائمة الأصدقاء ومعلومات أخرى


هذا الأسلوب الجديد يتلخص في أن الهاكر يستطيع أن ينشأ صفحة بروفايل وهمية ومنها يستطيع أن يحصل على معلومات كافية لسرقة حسابك
إذا أتتك دعوة صداقة من مجهول فلا تقبلها بأي حال من الأحوال حتى وإن بدى لك صاحب هذه الدعوة معروف، فتأكد من أن هذا البروفايل حقيقي أو مستعار قبل القبول على طلب الصداقة
هذا هو الأسلوب الجديد الذي تم اكتشافه في عملية سرقة البروفايلات فبمجرّد قبولك الدعوة من شخص
"accept" لا تعرفه والضغط على
يكون الهاكر قد وضع قدمه الأولى في سرقة كل معلوماتك الشخصية
فكر جيدا قبل قبول دعوة الصداقة
"A cross-platform Java based Facebook profile dumper" تستند منصة جافا المعتمدة في سرقة البروفايل
 على المعلومات الشخصية للضحية، بحيث أن الذي يرسل طلب الصداقة يريد من وراء  ذلك سرقة المعلومات الشخصية للضحية متخفيا وراء بروفايل مستعار وحتى قائمة الأصدقاء فهي ليست حقيقية
وترسل طلبات الصداقة إلى مجموعة من الأشخاص وأحيانا ترفق معها أسئلة لسبر الآراء، فإذا قبل الضحية قبول الصداقة فكل معلوماته الشخصية من صور وقائمة أصدقاء ووو... ذهبت في خبر كان
الهدف من هذا هو جمع المعلومات السرية من بروفايل الضحية
جمع المعلومات من خلال بروفايل الضحية

كيف يعمل؟

 ليست سوى سلسلة من العمليات العادية في الفيس بوك تستخدم بطريقة آلية"plugins"اضافات
. لزيادة الفرص في الحصول على معلوماتك الشخصية
"friending plugin"أولا يقوم الهاكر بإنشاء حساب جديد فارغ، ثم يقوم بعد ذلك البرنامج المساعد
بإضافة كل أصدقاء الضحية فيتم بذلك استنساخ قائمة أصدقاء مشتركين، بعد ذلك يسألك البرنامج باختيار واحد من أصدقاء الضحية
فيقوم البرنامج بنسخ صورة لصديق الضحية الذي اخترته فيجعلها على البروفايل المستعار مع اسمه
بعد ذلك يتم ارسال طلب صداقة إلى حساب الضحية ثم ينتظر حتى يتم تأكيد عملية قبول الصداقة
"HTML"وعندما يقوم الضحية بعملية تأكيد الصداقة يقوم البرنامج بتسجيل كل كبيرة وصغيرة من معلومات
قصد فحصها والبحث عن معلومات تمكن من سرقة الحساب كلإيميل والباسوورد
بعد دقائق وربما أقل سوف يكتشف الضحية بأن الذي أرسل له طلب الصداقة ليس سوى سراب وهمي ولكن بعد فوات الأوان لأن الهاكر قد تمكن من جمع كل المعلومات
يتم التشغيل بواسطة Blogger.